بدر العيسى: 200 موظف حتى اللحظة سيحالون على التقاعد ... والحصر متواصل

حدد وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور بدر العيسى عدد موظفي الوزارة وقيادييها الذين ستتم احالتهم على التقاعد في يوليو المقبل بـ200 موظف وموظفة «حتى اللحظة»، فيما لاتزال عمليات الحصر قائمة ومتواصلة. وقال العيسى في تصريح للصحافيين خلال حفل افتتاح ملتقى العاصمة التعليمية الثاني تحت شعار «العاصمة تميز وريادة» الذي أقامه مجلس مديري المرحلة الابتدائية أمس بالمكتبة الوطنية «إن عملية الإحلال ستتم بموجب خطة دقيقة لا تؤثر سلباً على المنظومة التربوية كما في الدفعة الأولى التي أحيلت في عطلة الصيف الفائتة»، فيما أكد «أن عملية تطوير التعليم ضرورة حضارية تتطلب المزيد من الجهد والاهتمام والعناية والحرص على الاستثمار الأمثل لكافة قدراتنا وامكاناتنا لتقديم تعليم عصري مميز في مدارسنا ومؤسساتنا التعليمية». وبين في كلمة له أن «تقديم تعليم عصري يواكب احدث معطيات العلم والتكنولوجيا ويستثمرها يعد احد التحديات التي نتحملها لتعزيز قدرات وامكانات جميع القائمين على العمل التربوي وفاء لهذا الوطن وخاصة لبراعمنا من الطلاب والطالبات». وذكر العيسى أن امله كبير وثقته اكبر «في تأثير هذا الملتقى ايجابيا على دعم خطط وبرامج ومشروعات التطوير والارتقاء لتحقيق ما نصبو اليه»، لافتا الى ان «الملتقى ينسجم بأهدافه التربوية القيمة مع خطط التطوير والارتقاء بالعملية التعليمية ويتوافق مع السياسات الاستراتيجية للوزارة وتوجهات سمو امير البلاد للنهوض بالعمل التربوي والتنموي». من جانبها، قالت مدير عام منطقة العاصمة التعليمية بدرية الخالدي «ان العاملين في مدارسنا دأبوا للنهوض بالعملية التعليمية نهوضا غايته رفعة البلاد تحت ظل قيادة انسانية اكرمنا بها المولى عز وجل لننعم بوطن نباهي به الاوطان وشعب نسابق به الزمن وطاقات تنير دروب العز والفخر للكويت». وأضافت: «اننا نجسد اليوم تطوير العمل التربوي في ملتقى التميز والريادة للمرحلة الابتدائية بجهود منظمة ارتأت العمل بالتدريب والمثابرة والجهد، لتعتلي أمجاد العز والارتقاء في متابعة كل مستجد ينير طريق العلم والتعلم». وألقت كلمة ملتقى مجلس مديري المرحلة الابتدائية نورية بوشيبة إذ اعربت عن فخرها واعتزازها «بتقليد سمو امير البلاد لقب القائد الانساني»، موضحة أن «انسانية الانسان تكمن برعايته والنهوص به وتمكينه لتعمير الارض، ومن هنا انطلق شعار الملتقى وفق استراتيجيات وتطلعات وزارة التربية ومشاريعها المستقبلية لتحسين نوعية التعليم والنهوض بالمستوى التربوي العام تحقيقا للتنمية البشرية والوطنية المستدامة لنصبو بتعلم متمحور حول المتعلم». واشارت الى ان «ذلك يتم وفق المنهج الوطني الجديد والتنمية المستدامة والشراكة المجتمعية لجعل التعلم مسؤولية كل فرد ومؤسسة في المجتمع في ظل عصر العولمة والتكنولوجيا التي جعلتنا امام متعلم متحد طموح».

2016-01-07
لعرض الخبر الاصلي ...اضغط هنا